آش نيوز - الخبر على مدار الساعة - اخبار المغرب وأخبار مغربية

وباء يطيح بأزيد من 200 أجنبية في سباق بالصحراء المغربية

وباء
تحول سباق للجري على الرمال، نظمته وكالة أسفار فرنسية بالصحراء المغربية، في إطار حملة لمكافحة سرطان الثدي، إلى كابوس عاشته أزيد من 200 متسابقة أجنبية، من بين 822، إثر الإصابة بوباء سريع الانتشار، فشلت الوكالة المنظمة في السيطرة عليه، وفاقمت معاناة المصابات بفعل الإهمال.
ويتعلق الأمر، وفق ما كشفته وسائل إعلام أجنبية، بسباق “تريك روز”، المنظم في نهاية أكتوبر 2023، لمدة خمسة أيام، من قبل وكالة “ديزير تور”، والذي شاركت فيه متسابقات من مختلف الجنسيات، لكنهم أصبن بنوعين من البكتيريا “E-Coli” أو “Shigella”، تسببتا لهن في نوبات تشنج، مصحوبة بالقيء والإسهال الحاد، ونقلن إثرها إلى مستشفيات بتافيلالت والراشدية.
إهمال وغياب للاستباق
واتهمت المصابات، الوكالة المنظمة للسباق، بالإهمال وعدم اتخاذ الإجراءات الاستباقية اللازمة لتأمين منطقة السباق، التي انتشرت فيها العدوى أياما قبل وصولهن، مسجلات قصورا في البنية التحتية الصحية المفترض أن توفرها “ديزير تور”، لقاء المبالغ المهمة التي دفعنها للمشاركة في السباق.
وقالت المشاركة كارين لاكيت، وهي ممرضة تبلغ من العمر 28 سنة، في تصريحها لصحيفة “سيد ويست“، إنها سبق وأن شاركت في سباق مماثل، نظمته الوكالة ذاتها بالصحراء المغربية في منتصف أكتوبر الماضي، وأصيبت خلاله المشاركات بالوباء ذاته، دون تسجيل مضاعفات بالحدة ذاتها التي شهدها سباق “تريك روز”، محملة الشركة المنظمة مسؤولية الأوضاع الحالية، الناتجة عن غياب التدابير الاستباقية.
اليوم الأول من الرحلة

مشاركات في الرحلة صباح 27 أكتوبر

ونددت المشاركات، أيضا، حسب المصدر ذاته، بقلة النظافة في الأماكن المخصصة لاستراحتهن، والتي ساهمت في انتشار الوباء على حد قولهن، حيث علقت إحداهن بالقول: صحيح أننا لم نتوقع المكوث في فندق مصنف بمنتصف الصحراء، غير أن الواقع كان أسوء مما توقعناه، إذ كانت مياه الصرف الصحي تصرف في حفرة مكشوفة تقع على بعد أمتار قليلة من الخيام المخصصة لنومنا ولتخزين الطعام وطبخه.
أرباح تزيد عن مليون أورو
كما عبرت ست مشاركات تم الاتصال بهن أيضا، عن خيبتهن تجاه عملية النصب التي تعرضن لها من قبل الوكالة المنظمة، وقالت إحداهن: دفعت كل منا أكثر من 1600 يورو للمشاركة في هذه الرحلة الرياضية، بهدف المساهمة في تبرعات لمكافحة سرطان الثدي، مع وعد بتخصيص الأموال لجمعيات متخصصة مثل “روبان روز”، وكان مجموعنا 822 مشاركة، أي ما يعادل أزيد من 1،3 مليون أورو من الأرباح.
وحسب المصادر ذاتها، باشرت السفارة الفرنسية في المغرب، تحقيقاتها في الموضوع، لتحديد المسؤوليات واتخاذ الإجراءات المناسبة في حق الشركة المنظمة، كما تواصلت مع عدد من المشاركات المتضررات.

تابعوا آخر الأخبار من آش نيوز على Google News

مواضيع ذات صلة

البوطا

24 مايو 2024 - 04:00

الاتحاد الوطني للشغل.. احتجاج وتنديد بالزيادة في “البوطا”

سعيد شيبا

24 مايو 2024 - 02:00

منتخب الشباب.. شيبا يستدعي 14 لاعبا للمشاركة في دوري بإنجلترا

23 مايو 2024 - 23:59

إعادة انتخاب المغرب لرئاسة الهيئة الدولية لمراقبة المخدرات

23 مايو 2024 - 23:00

شراكة مغربية إيطالية في مجال الصحة

23 مايو 2024 - 22:00

الخراطي: الفئات الهشة مستفيدة والدعم أرهق كاهل الطبقة المتوسطة

آمال ماهر

23 مايو 2024 - 21:00

وسيطة “مشبوهة” سبب استبعاد آمال ماهر من موازين

23 مايو 2024 - 20:00

بالفيديو .. تفاصيل النسخة الثانية من أيام الطيب الصديقي

سعيدة شرف

23 مايو 2024 - 19:00

هذه مفاجآت سعيدة شرف في ختام موازين

التعليقات 0

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

من شروط النشر :عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

Achnews

مجانى
عرض