آش نيوز - الخبر على مدار الساعة - اخبار المغرب وأخبار مغربية

خبير تربوي: حصص دعم التلاميذ غير كافية وإستراتيجية الوزارة ترقيعية

مدرسة

انطلقت اليوم الاثنين 22 يناير 2024، حصص الدعم التعليمي التي أعلنت عنها وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، بهدف تقديم الدعم للتلاميذ في جميع المؤسسات التعليمية العمومية، وذلك لتعويض الوقت الضائع نتيجة للإضرابات التي خاضها الأساتذة احتجاجا على النظام الأساسي.

حلول ترقيعية

وفي هذا الصدد، استنكر الخبير التربوي، مصطفى الأسروتي، إستراتيجية وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي، المتعلقة بحصص الدعم لتلاميذ المدرسة العمومية، بعد الزمن المدرسي الذي ضاع بسبب الإضرابات، مبرزا أن الوزارة اعتمدت على حلول ترقيعية فقط، حيث أن أسبوعين من الدعم الإضافي غير كاف لتدارك ما يمكن تداركه.

وأضاف الأسروتي في اتصال مع “آش نيوز”، أن الدعم من الناحية المبدئية مسألة إيجابية، خاصة وأنه جاء في إطار تنزيل النظام الأساسي الجديد، حيث سيقوم عدد من الأساتذة والأستاذات بتقديم هذا الدعم بشكل مجاني وبشكل تطوعي في عدد من المناطق بهدف تعويض الزمن الدراسي المهدور، معتبرا هذه الخطوة من الأساتذة المنخرطين، بادرة حسنة بالرغم من الاقتطاعات التي عانوا منها.

دعم غير كاف

وقال الخبير التربوي ذاته، إن “حصص الدعم بالرغم من إيجابيتها، لكنها غير كافية”، موضحا أن أسبوعا من الدعم لن يكفي للحصص التي مرت خاصة وأن وزارة التربية الوطنية مددت الموسم الدراسي لأسبوعين فقط، علما بأن الاضراب كان أكثر من أسبوعين، وبالتالي ليس هناك توازن بين الحصص الضائعة التي حرم منها التلاميذ وبين الحصص الإضافية.

وبخصوص التعليم الخصوصي والعمومي، أوضح الخبير التربوي، أن هذه الإستراتيجية الترقيعية التي اعتمدتها الوزارة، ستكرس الفوارق أكثر بين الفئتين، وسيظل الفرق واضحا جدا، فالتلاميذ في التعليم الخصوصي استفادوا من الساعات الدراسية كاملة، بينما في التعليم العمومي وقع العكس، محملا الوزارة الوصية المسؤولية الكاملة في هذه الفوارق، ومطالبا بحلول أخرى تراعي مصلحة التلميذ من خلال الزيادة في حصص الدعم أو التمديد أكثر في الزمن الدراسي لأن أسبوعين غير كافية نهائيا.

امتنان أولياء الأمور

من جهة ثانية، أبدى العديد من التلاميذ وأولياء الأمور سعادتهم بإطلاق حصص الدعـم التعليمي، مؤكدين أن هذه المبادرة تأتي في الوقت المناسب لتعويض الوقت الضائع نتيجة للإضرابات.

وفي دردشة مع أحد أولياء التلاميذ، أكد هشام، أب لطفلة تدرس في السنة الرابعة ابتدائي، ل”آش نيوز”، أن هذه الخطوة من شأنها أن تفيد التلاميذ بعدما أضاعوا وقتا مهما بسبب الإضرابات المتتالية والاحتقان الذي شهدته المؤسسات العمومية على وجه الخصوص.

ودعا الأب الوزارة الوصية،  إلى أخذ زمام الأمور لتدارك الوضع والأخذ بعين الاعتبار وضعية التلاميذ بعد الإضرابات، مشيرا إلى أن الأسرة لها دور أيضا في مساعدتهم في المنزل، لكن الجزء الأكبر يعود للأستاذ، نظرا لقدرته على إيصال المعلومة أكثر وتوضيحها بالشكل المطلوب حسب المناهج الدراسية.

200 درهم للساعة

جدير بالذكر، أن الوزارة خصصت 200 درهم عن كل ساعة، للأساتذة الذين سيقومون بالدعم لفائدة التلاميذ، حيث سيكون الدعم خلال العطل المدرسية وكذا خارج أوقات العمل، والأساتذة المعنيين بهذا الدعم هم الذين يدرسون في المؤسسة التي سيستفيد تلامذتها، وليس أساتذة من الخارج.

تابعوا آخر الأخبار من آش نيوز على Google News

مواضيع ذات صلة

بنموسى

19 مايو 2024 - 12:05

بنموسى يعيد بعض الأساتذة الموقوفين للأقسام

محمد بودريقة

19 مايو 2024 - 11:05

هذا سبب تأجيل جمع الرجاء التكميلي

لويزة حنون

19 مايو 2024 - 10:00

مناصرة للمغرب تعلن ترشحها للرئاسيات الجزائرية

أخنوش

19 مايو 2024 - 09:00

الحكومة تتواصل ب”البودكاست” و”الريلزات”

19 مايو 2024 - 08:00

متشردون بلا مدرسة.. من المسؤول؟.. نقابي يوضح 

التسول

19 مايو 2024 - 06:00

رغم الإجراءات الحكومية.. التسول يصل أبواب المنازل

ميناء الداخلة الأطلسي

19 مايو 2024 - 04:00

CNN الأمريكية: ميناء الداخلة سيغير وجه الصحراء المغربية

حسن لعروس

19 مايو 2024 - 02:00

حسن لعروس يثور في وجه المسؤولين.. فيديو

التعليقات 0

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

من شروط النشر :عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

Achnews

مجانى
عرض