آش نيوز - الخبر على مدار الساعة - اخبار المغرب وأخبار مغربية

تظاهرة “قفطان” تعود في حلة جديدة هذه تفاصيلها

تعود تظاهرة “قفطان” في 2024، بعد غياب بسبب الجائحة، في نسختها الرابعة والعشرين، وهي العودة التي ستحمل الجديد والعديد من المفاجآت لعشاق الزي التقليدي المغربي بامتياز.

أرض القفطان

“قفطان 2024″، سينظم بقصر البديع التاريخي بمدينة مراكش، تحت شعار “المغرب، أرض القفطان”، وذلك في الفترة من 9 إلى 12 ماي المقبل، حسب ما أعلنته مجلة “Femmes du Maroc”، المنظمة للحدث الرائد في مجال الموضة، منذ 1996، في بلاغ توصل “آش نيوز” بنسخة منه.

أسبوع القفطان

وتعود تظاهرة “قفطان” في صيغة جديدة ضمن فعاليات “أسبوع القفطان”، لتسليط الضوء على كافة الأبعاد الثقافية والتاريخية والفنية لصناعة القفطان، باعتباره تحفة فنية فريدة في التراث المغربي، من خلال إبراز كافة العوامل التي جعلت هذا الزي راسخا عبر العصور، ومكنته من احتلال مكانة فريدة ضمن منصات عروض الموضة العالمية، حسب نص البلاغ.

أسبوع القفطان

تاريخ وتطور

وجاء اختيار تيمة وشعار الدورة “المغرب، أرض القفطان”، لأنه التربة التي احتضنت بدايات هذا الزي المتفرد وصنعت تاريخه وواكبت مسار تطوره الاستثنائي، ورغبة من المنظمين، في الاحتفاء، في الوقت نفسه، بلباس كان عاديا في الماضي، قبل أن يصبح اليوم رمزا أساسيا للأناقة المغربية الراقية.

“ماستر كلاس”

وإضافة إلى عرض الأزياء “قفطان 2024″، حيث سيتم التعرف على أحدث التصاميم والأفكار في مجال خياطة القفطان المغربي، منتقاة بعناية لأبرز المصممين المغاربة، سيقدم “أسبوع القفطان”، برنامجا متنوعا ومتعدد الفعاليات والمواقع، سيشمل متحفا للقفطان ومعرضا للمهن وعروض الأزياء وحصص “ماستر كلاس” وغيرها من الفعاليات، التي ستمنح المشاركين والحضور تجربة ممتعة ومتعددة الأبعاد، تضع الزي المغربي الأصيل في صلبها، وتعكس من خلاله التنوع الثقافي للمملكة المغربية.

مرجع الموضة

وتعتبر تظاهرة “قفطان”، منذ إطلاقها قبل سنوات، مرجعا للموضة المغربية، غايتها إثراء وتطوير تراث القفطان المغربي دون التخلي عن جوهره، في تحد خاض غماره مصممون متألقون، وجدوا في هذه التظاهرة فرصة لإبراز مواهبهم والتعريف بها في أرقى حلة.

جمال ونضال

التظاهرة تسهر على تنظيمها مجلة “Femmes du Maroc” ، التي تميزت منذ تأسيسها في 1995، في المشهد الإعلامي المغربي باعتبارها مجلة رائدة متخصصة في عالم المرأة والمجتمع الحديث، يتم إصدارها من قبل مجموعة “كاراكتير”، وتتميز بمقاربة منخرطة في صلب اهتمامات النساء.

وإلى جانب تقديمها آخر صيحات ومستجدات عالم الموضة والجمال، عرفت مجلة “Femmes du Maroc” بحسها النضالي في سبيل قضايا المرأة واهتمامها بالمواضيع التي تهم الأسرة والمجتمع، والتزامها بخط تحريري ينتصر للمساواة والحقوق ويكسر الطابوهات والمسكوت عنه بجرأة تعكس إرادتها في الإسهام  بشكل إيجابي في النقاشات الهادفة لتطوير مجتمعنا.

تابعوا آخر الأخبار من آش نيوز على Google News

مواضيع ذات صلة

18 أبريل 2024 - 13:45

مفتش شرطة يتلقى طعنات غادرة من تاجر مخدرات بأصيلة

الطالبي العلمي

18 أبريل 2024 - 13:00

مجلس النواب يستكمل هياكله في جلسة عمومية

18 أبريل 2024 - 12:00

انطلاق أشغال الندوة الإقليمية لشمال إفريقيا بالرباط

اعتقال شرطة

18 أبريل 2024 - 11:15

سوري ضمن عصابة نسائية للنصب والاحتيال بفاس

عمر هلال

18 أبريل 2024 - 10:00

هلال يدحض كذب وزير الخارجية الجزائري في مجلس الأمن

الرجاء الرياضي

18 أبريل 2024 - 09:00

جاسوس يغضب الرجاويين

الرباط

18 أبريل 2024 - 08:00

الرباط تحتضن الدورة الثانية من المنتدى الدولي للكيمياء

18 أبريل 2024 - 06:00

“دار زهور” تقود حملة لمحاربة سرطان القولون

التعليقات 0

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

من شروط النشر :عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

Achnews

مجانى
عرض