آش نيوز - الخبر على مدار الساعة - اخبار المغرب وأخبار مغربية

محلل سياسي: تصريحات الخارجية الفرنسية إيجابية لكن الموقف لا زال ضبابيا

ناصر بوريطة ستيفان سيجورني

بعد تأكيد  ستيفان سيجورني، وزير الخارجية الفرنسي الجديد، خلال الندوة التي جمعته صباح اليوم الاثنين 26 فبراير 2024 بالرباط، مع وزير الخارجية ناصر بوريطة، أن فرنسا تتبنى البراغماتية في ملف الصحراء المغربية، وترغب في حل النزاع حولها في إطار مقترح يرضي كلا الطرفين، ولد نقاش جديد في الساحة السياسية حول مدى تأخر فرنسا في الحسم بشأن موقفها في هذه القضية وخروجها من المنطقة الرمادية إلى إعلان رسمي عن موقف واضح.

موقف ضبابي

وتعليقا على الموضوع، أكد نوفل بوعمري، المحامي والناشط السياسي، أن زيارة وزير الخارجية الفرنسي ستيفان سيجورني، تفتح باب السؤال، حول “هل ما تم التعبير عنه من مواقف يستجيب لما ظل المغرب يطرحه مع فرنسا؟”، وأضاف: “المغرب كانت مواقفه واضحة على مستوى ضرورة الخروج من المنطقة الرمادية و الانتقال لمواقف واضحة داعمة لمغربية الصحراء، وتصريحات وزير الخارجية الفرنسي لم تحمل هذا الموقف، في حين فتحت بابا للتعبير عنه”.

وأشار نوفل بوعمري، في اتصال مع “آش نيوز“، أن الحسم في الموقف تجاه قضية وطنية كقضية الصحراء المغربية، يتم التعبير عنه من طرف رؤساء الدول وفي صيغ دبلوماسية معينة، وتابع قائلا: “لذلك يمكن القول أن هذا الموقف سيكون متروكا للتعبير عنه من طرف رئيس الدولة الفرنسي، إيمانويل ماكرون، لأنه موقف دولة بالأساس وليس موقف حكومة معينة، خاصة أن طبيعة نظام فرنسا رئاسي، مما يشير إلى أن أي موقف يعكس تحولا في السياسة الخارجية الفرنسية سيكون متروكا للرئيس الفرنسي للإعلان عنه في سياق ترتيبات معينة ومحددة، و هو ما ننتظره وما نتمنى حدوثه في القريب العاجل”.

ثلاث نقاط أساسية 

وأبرز نوفل بوعمري، أن الزيارة الحالية لستيفان سيجورني، تم التعبير فيها على ثلاث نقط أساسية، أولها دعم فرنسا لمبادرة الحكم الذاتي باعتبارها الحل “البراغماتي” الذي من خلاله سيتم طي النزاع، إضافة إلى النقطة الثانية وهي تأكيده على أن باريس يمكن الاعتماد عليها على صعيد الأمم المتحدة لدعم مبادرة الحكم الذاتي.

وتابع بوعمري، أن النقطة الثالثة التي عبرت عنها زيارة سيجورني، هي إشادة فرنسا بالمسار التنموي الذي شهدته الأقاليم الصحراوية الجنوبية، موضحا أن هذه العناصر الثلاث هي التي أطرت مضمون تصريح وزير الخارجية الفرنسي، و هي تصريحات تعكس نوعا من التحول الإيجابي على مستوى الإشادة بما قام به المغرب من تنمية لأقاليم الجنوبية، وهو نوع من الدعم للسيادة المغربية على صحراءه.

تابعوا آخر الأخبار من آش نيوز على Google News

مواضيع ذات صلة

20 أبريل 2024 - 02:00

الرجاء ينتظر ملايير جديدة من رحيمي

20 أبريل 2024 - 00:00

فيديو.. حسن لعروس وحكاية عبد القادر ولد فطومة

يوسفية برشيد

19 أبريل 2024 - 23:00

فضيحة جديدة بالبطولة الوطنية

نهضة بركان

19 أبريل 2024 - 22:42

بركان يغادر مطار الجزائر بطلب من “كاف” بشروط

19 أبريل 2024 - 21:44

الاعتداء على بعثة نهضة بركان بالضرب بالجزائر

19 أبريل 2024 - 21:33

أسود القاعة يصلون المونديال ونهاية “الكان”

محمد كافي

19 أبريل 2024 - 21:00

محمد كافي: على الجمهور أن يتعلم الانتقاد.. فيديو

مبالغ

19 أبريل 2024 - 20:00

وكالة بنكية تقتطع مليار من حساب زبونة دون مبرر.. التفاصيل

التعليقات 0

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

من شروط النشر :عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

Achnews

مجانى
عرض