آش نيوز - الخبر على مدار الساعة - اخبار المغرب وأخبار مغربية

البنيوي: مع “الجرأة” في السينما وعلينا الاشتغال على هويتنا.. حوار

أجرى موقع “آش نيوز”، حوارا رفقة الممثل عبد النبي البنيوي، الذي فتح لنا قلبه في نقاش مستفيض حول السينما بالمغرب، ومشاركته في فيلم “أبي لم يمت” للمخرج عادل الفاضلي، كما تقاسم معنا رؤيته الخاصة لبعض الإشكاليات التي تعيق التطور الإبداعي بالمغرب. تفاصيل الحوار في ما يلي:

كيف وجدت سيناريو “أبي لم يمت” قبل المشاركة في الفيلم؟

سيناريو  فيلم “أبي لم يمت” ترك لدي انطباعا جميلا عندما قرأته، وأعادني لبداية سنوات الألفين، عندما تم الإعلان عن هيأة الإنصاف والمصالحة، وأحسست أنني سأتشرف بالمشاركة في هذه التجربة التي ستوثق لمرحلة مهمة، تصالح معها المغرب سياسيا، وفتح صفحة جديدة من خلالها، حيث كان جميع المغاربة سعداء بتلك المصالحة التي وقعت مع أحداث تلك الفترة، والتي يصفها البعض بـ”النقطة السوداء” في تاريخ المغرب. كنت سعيدا قبل أن أبدأ التصوير لأنني سأكون عنصرا من العناصر المؤتثة لهذا العمل السينمائي الذي سينضاف لمجموعة من الأفلام التي تناولت هذه الفترة، مع اختلاف في فيلم “أبي لم يمت” يتعلق بمعالجة هذا الموضوع من زاوية طفل. ونحن نعرف أن رؤية الطفل تتسم بالشاعرية والصفاء والتلقائية، وهذا ما نجح عادل الفاضلي في إبرازه.

ما هو رأيك في “الجرأة” في السينما عموما وفي فيلم الفاضلي الذي شاركت فيه؟ 

الفيلم فيه عدد من التيمات بغض النظر عن موضوعه العام، وهذه التيمات الصغيرة مهمة جدا، فعندما نقول السينما أو المسرح فنحن نتحدث عن لغة عالمية، وحينما نتحدث عن التلفزيون فنحن من نذهب لبيوت الناس وهناك بعض الشروط والحدود، أما السينما، فتمنحك مساحة أكثر للإبداع والتعبير، لأنك تخرج فيلما للجميع، يستهدف العالم، وليس موجها فقط للمغاربة. أما بالنسبة إلى الجرأة في المشاهد، فأنا ضد أن تكون مجانية، لكن حين تكون في مكانها، يكون لها وقع على المتلقي، وبالتالي لا يمكن أن أكون ضدها. السينما تعكس الواقع والفيلم يجب أن يساهم في إيصال الفكرة إلى المتلقي في نهاية المطاف.

ما رأيك بتأثر المسلسلات المغربية بالدراما التركية؟ 

مسألة التأثر بتيار معين، مسألة صحية، ولكن الإشكال في الطريقة التي يمكن أن نتأثر من خلالها دون أن نفقد الهوية، لأن مسألة الهوية مهمة للغاية. يجب على صناع الأعمال، سواء السينمائية أو التلفزية، التركيز أكثر على الثقافة المغربية وعلى التقاليد والتفاصيل التي تمثلنا. أنا شخصيا أستنكر لقطات الأكل التي تظهر فيها عائلة غنية تتناول وجبات راقية لكنها خالية من الحس المغربي، وأحس أن المشهد تم الإشتغال عليه بسرعة لم تعط قيمة لبعض التفاصيل المهمة كاللباس أو الأطباق التي تقدم، لأن الأعمال الفنية مهمة وتسوق للثقافة. أعتقد أن علينا الاجتهاد أكثر بخصوص مسألة الهوية، كل من موقعه، انطلاقا من فكرة العمل إلى معالجتها إلى كتابة السيناريو إلى التشخيص.

ما هي الرسالة التي توجهها لجمهورك عبر منبر “آش نيوز”؟

أنا دائما أكرر نفس الجملة. وهي رسالة للجمهور المغربي: ثق في الفنانين، لأن منهم من يشتغل بحب وفي حاجة لتشجيعك. كما أدعوه للذهاب للقاعات السينمائية والمسارح، تشجيعا للأعمال المغربية.

مزيد من التفاصيل في الفيديو التالي من تصوير أشرف دحان: 

 

تابعوا آخر الأخبار من آش نيوز على Google News

مواضيع ذات صلة

أخنوش

25 مايو 2024 - 18:13

أخنوش يقصف المعارضة ويفتخر بإنجازاته من أكادير

عبد المجيد البرناكي

25 مايو 2024 - 17:24

مكتب الوداد يجر لاعبي الرجاء للأخلاقيات

سفيان أمرابط

25 مايو 2024 - 17:04

أمرابط بطلا لكأس إنجلترا

وليد الركراكي

25 مايو 2024 - 16:04

الركراكي يعقد ندوة الثلاثاء المقبل

25 مايو 2024 - 15:00

جديد التحقيقات في انهيار عمارة بوركون

محمد بودريقة

25 مايو 2024 - 14:00

بودريقة يشعل الديربي قبل بدايته

رئيس الرجاء

25 مايو 2024 - 13:00

هذه حقيقة لجوء الرجاء للقضاء ضد صفحات فيسبوكية

البوطا

25 مايو 2024 - 12:00

ارتفاع أسعار المنتجات والخدمات بعد الزيادة في”البوطا”

التعليقات 0

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

من شروط النشر :عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

Achnews

مجانى
عرض